أخبار المدينة بين يديك


https://www.facebook.com/aiouninfo/info/?tab=page_info

الأحد، 13 مايو، 2012

أخبار لعيون ترصد انطباعات المواطنين حول الدور المنتظر من نوابهم


قبل يوم واحد من الجلسة البرلمانية العادية أرصدنا  فى أخبار لعيون انطباعات المواطنين فى مدينة لعيون عن آمالهم حول هذه الجلسة وماهو الدور المنتظر لنواب لعيون ؟
فوجدنا المواطنون والمنمون على وجه الخصوص ،وصبوا لنا جام غضبهم على النواب الذين قالوا بأنهم لم يشاطروهم فى وقت المحن ،فالمواطن اليوم ،عرف صديقه من عدوه ،عرف من يأتيه وقت التصويت ثم يتوارى عنه وقت المحن ،عرف من يتحدث باسمه ،لامن أجله بل من أجل أن يأخذ نصيبه ويجعله فى حسابه الشخصي ،المواطن مل من الوعود والاكاذيب ، المواطن ، تلاعبت به الدولة والمنتخبون بدء من العمدة وانتهاء بالرئيس مرورا بالنواب الذين قالوا  بانهم،لم يروهم يتحدثون باسمهم ،خلال الجلسات البرلمانية ...
المواطن  الشيخ الذ ى ناهز سبعون عاما ،الامام الحسن ولد الحاج فقد قال بان النواب تحملوا المسؤولية وعليهم حق المواطن وسوف يحاسبون فى يوم لاينفع مال ولابنون إلا من أتى الله بقلب سليم ،فهم رفعوا شعارت ، باسم التغيير والاصلاح ،ولم يستفد منهم ،سوى التعب والارهاق طلبا لبعض الاعلاف الذى لم يستفد  منه لحد الساعة.
الامام ولد الحاج(منمى)
المنمي: الإمام ولد الحاج
وأضاف  أوجه   لنواب لعيون رسالتين ، الأولى هي أنهم خذلوا الشعب ولينظرا إلى جدران قبة البرلما ن فلن يدخلوه فى الانتخابات القادمة لان الشعب عرفهم ولن يصوت لهم  ،والثانية هي أنه لم يستفد أي شيئ من خطة أمل 2012 ،ويشترى برميل الماء ب 1000 أوقية فى الحي الواقع قرب مبنى إدارة جامعة لعيون.

المواطنة مريم بنت سيدي محمد القاطنة فى حي الجديدة فقد قالت بأن حيهم مهمش ولد يستفد من الماء والطرق، أما نواب لعيون ، فقالت بأنهم خذلوا المواطن ،وتسائلت عن أسمائهم قائلة بأنها لم تسمعه يناقشون خلال الجلسات البرلمانية ،وقالت بانه لاتعول عليهم الكثير ،وناشدت الحكومة بالتدخل ،من أجل فك العزلة عن حيهم ،وطالبت  من النواب إن نسوهم فى بداية محنتهم أن لايتذكروهم، غدا

ويبقى المواطن فى لعيون يتحمل العطش والجفاف بعد أن مل من وعود الدولة ،وصيحات البرلمانيين تحت قبة البرلمان من اجل تمرير قوانين ،قد يكون المواطن لايهمه منها إلا مايتعلق بالاعلاف وقوته اليومى.

هناك تعليق واحد:

  1. أحمدوفال ولد محمد محمود:العار كل العار يانواب لعيون المواطنون الذين انتخبوكم وجعلوكم سفراء لهم ويعولون عليكم في الشدة والرخاء وهم كذالك من جعلوكم في الواجهة والعكس كان منكم يانواب لعيون وكأنكم تفعلون بساكنة لعيون مايفعل بقنينة الماء يشرب ما فيها وترما على قارعة الطريق أسمحول يا ساكنة قلبي أنتم اسما وارفع من هذا انتم المجد والكرم أسمحول أن أعتذر لكم عن عدمي وجودي معكم لأشاطركم المأسات،وأقول لكم اني ابذل ما في وسع لكي انقل اخباركم أو بلأحرا معاناتكم إلا هذا العالم الافتراض................شكرا للأخ الفاضل شيخنا وأقول له أنه لم يقصر

    ردحذف

أضف تعليق