أخبار المدينة بين يديك


https://www.facebook.com/aiouninfo/info/?tab=page_info

الاثنين، 30 أبريل، 2012

تظلم من منموا قرية درا أسلامه بلعيون


وزع سكان قرية دار السلامة التابعة لبلدية لعيون تظلم حول برنامج أمل 2012 حصلنا فى أخبار لعيون على نسخة منه ،
وتسائل المنمون عن الاعلاف هل هي مادة ملموسة أم كبريت أحمر يذكر ولايرى ؟وأضاف المنمون فى تظلمم أن الدولة خصصت عشرات الملايير لدعم أهم مكسب للدولة ألا وهو الماشية،لكن هذا المبلغ الهام وهذه النيات الحسنة يضيف أصحاب التظلم تبرخرت وصارت على أرض الواقع هباء منثورا وقدأعطى المنمون أمثلة بلائحة لأسماء المنمون المسجلة والكميات التى حصلوه عليها (بالغ) تنم عن الاستخفاف بالمنى والاستهزاء بالمواطن: حيث حصل المنمى: الذى يملك 300 من البقر بينه وإخوته ورعاته حصل على 150 كغ من العلف. اماالمنمى أحمد ولد الشيخ فقد حصل على 200كغ وعنده 200 بقرة بينه هو وأبيه. أماالمنمى أبي ولد الحصرامى فقد حصل على 150 كغ من الاعلاف لصالح 300 من البقر بينه وإخوته رعاته أما المنمى الفضل ولد سيدي فلم يحصل على شيء رغم أنه عند 1200 رأس بينه وأسرته ورعاته، وجاء فى التظلم ان بقية من المنمين لم تسجل على اللائحة كانهم على يقين بعدم جدوائية الموقف وكانوا أبصر من الذين سجلوا . وأضاف المنون انهم تأخرت هجرتهم إلى دولة مالى لأن بعضهم كان يظن ان بحر الدجال هذا سيغنيهم عن الهجرة وضاعت اموالهم ولم يجدوا مايعينهم فى الطريق الطويل مع إشتداد الحر،غير انهم عندما وصلوا دولة مالى الشقيقة وجدوهم يتحرونهم بفارغ الصبر عطف وحنان وشاركوهم الماء والكلأ،وتسائل منموا دار السلامة سبب جرمانهم وهل الناس مثلهم أم أحسن منهم حظا.                            

0 التعليقات:

إرسال تعليق

أضف تعليق